أبو خليل: إحالة 1045 للمحاكمات العسكرية مخالفة لدستورهم “اللقيط”

- ‎فيأخبار

استنكر الحقوقي هيثم أبو خليل -مدير مركز ضحايا لحقوق الإنسان- إحالة 1045 مصريًّا للمحاكم العسكرية في أقل من شهر، مشيرًا الى صمت المؤسسات الحقوقية, وكأن الأمر شيء عادي.

قال عبر "فيس بوك": المأساة أن المئات منهم أحيلوا بأثر رجعي، وهذا يناقض دستورهم اللقيط، والمسخرة أن جميع المحولين لم يرتكبوا أي مخالفات ضد منشآت عسكرية كما نص دستورهم اللقيط".

وأضاف: المهزلة أن سياسة تغيير اليافطة أصبحت دينًا لدى العسكر، فبعد استخدام اللعبة القذرة مع الرئيس مرسي وتحويل مكان اختطافه في القاعدة البحرية في أبوقير إلى سجن يتبع الداخلية، تم تكرار اللعبة بقرار لقيط لديكتاتور وتحويل الجامعات والمستشفيات والمباني الحكومية لمستشفيات عسكرية.

وتابع: الغرض من هذه الإحالات المجرمة، هو تخفيف الضغط على القضاء المدني بعدما تم صدور أحكام بالبراءة على المئات وحالات تنحي لاستشعار الحرج في بعض الدوائر, ويبقى الحل: نجيب قضاة عساكر أصلي وبلاش وجع دماغ!!".

وختم متسائلا: أين نخبة الحثالة والوضاعة ودعاة الدولة المدنية؟؟؟؟؟