الاحتلال يعترف باصابة 26 جنديًا فجر اليوم

- ‎فيعربي ودولي

أصيب فجر اليوم الاثنين (21-7) 26 جنديًا صهيونيا خلال مواجهات ضارية مع المقاومة الفلسطينية على بعد أمتار من حدود قطاع غزة.
وقال مراسل قناة الجزيرة الفضائية، إن الجيش الصهيوني اعترف بإصابة 26 من جنوده منهم 4 وصفت جراحهم بالخطرة خلال اشتباكاته فجرًا مع المقاومة على حدود غزة، مؤكدا نقلهم للمستشفيات الصهيونية القريبة لتلقي العلاج اللازم.
وكانت عدة فصائل فلسطينية أبرزها كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أكدت وقوع قوات صهيونية خاصة بكمائن لعناصرها في محاور مختلفة في القطاع، والاشتباك معها وجها لوجه وقتل مجموعة من الجنود ثم إرغامها على الاندحار.
ويحاول الجيش الصهيوني منذ الإعلان عن عمليته البرية قبل 4 أيام، التقدم داخل القطاع، لكنه اصطدم على بعد أمتار بمقاومة شرسة، ويجابه اشتباكات عنيفة أوقعت العشرات من جنوده بين قتيل وجريح.
وكان الصحفي الصهيوني يوئيل ماركوس الذي يعمل في صحيفة "هآرتس" العبرية، ذكر أن نشر عدد القتلى من جنود جيش الاحتلال في قطاع غزة سيحدث ثورة حارقة في الكيان الصهيوني.
وأضاف: "لو سمح لنا النشر فإن ثورة ستحدث بإسرائيل ستحرق الأخضر واليابس".