فيديو.. بعد فضيحة “ثروت”.. المخابرات تسعى لتحسين صورتها بـ”رأفت شحاتة”

- ‎فيأخبار

بعد الفضيحة التي كشف عنها وكيل جهاز المخابرات اللواء ثروت جودة، بالتآمر على الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي، وعدم إمداده بمعلومة واحدة صحيحة، وهو ما شكك في وطنية الجهاز وعمله لصالح أجندات خاصة، تحاول المخابرات تحسين صورتها باستدعاء رسالة منسوبة للواء رأفت شحاته رئيس الجهاز خلال حكم الرئيس مرسي.

وبحسب الرسالة التي نسبها برنامج "يحدث في مصر" على فضائية "إم بي سي مصر" الداعمة للانقلاب العسكري لرأفت شحاته، فإنه نفى أن يكون لـ"ثروت جودة" صلة بالجهاز حاليا ولم يصل لرتبة "اللواء"، ولم يتقلد منصب وكيل جهاز المخابرات، مؤكدًا أنه خرج من الجهاز برتبة عميد عام 2006.

واكتفى مقدم البرنامج الإعلامي الانقلابي شريف عامر بقراءة محتوى الاتصال بشحاته، ولم يظهر بنفسه أو تسجيل صوتي له، وهو ما جعل الكثيرون يطرحون علامات استفهام حول تلك التصريحات، التي حاول فيها تبرءة الجهاز من تصريحات جودة وإلقاء اللوم على مؤسسة الرئاسة.

يذكر أن اللواء ثروت جودة، القيادي السابق بجهاز المخابرات، قال في حوار مع إحدى الصحف الخاصة، إن جهاز المخابرات العامة لم يمد مرسى بأي معلومة واحدة صحيحة، طوال فترة حكمه، وأنه قال للواء رأفت شحاتة رئيس الجهاز عندما تولى المخابرات في عهد الرئيس الشرعي: "إنس القسم الذي حلفته أمام مرسي، وصلِ ركعتين واستغفر الله، لأن هذا الحلفان مش بتاعنا".

وحاول "جودة" التنصل من تصريحاته، الأمر الذي دفع الصحيفة بالرد بأنها ستذيع التسجيل الصوتي بينها وبين جودة في حالة عدم اعتذاره عن تكذيب إجراء حواره مع الصحيفة.