هبوط أسهم دول الخليج إلى أدنى مستوياتها

- ‎فيعربي ودولي

هبطت معظم الأسهم الخليجية في بداية تداولات اليوم الأحد، حيث هبطت بورصة دبي إلى أدنى مستوياتها في 5 أسابيع، مع تعرض أسهمها القيادية لضغوط بسبب عمليات بيع، في ظل غياب المحفزات الإيجابية.

 

ونزل مؤشر دبي بنسبة 0.88% إلى 3714.43 نقطة، وهو أدنى مستوى للمؤشر منذ مطلع فبراير الماضي.

وقادت أسهم مثل ديار وسوق دبي وإعمار وإعمار مولز ودبي للاستثمار وأرابتك موجة الهبوط في السوق، مع تراجعهم بنسب تتراوح بين 0.7 و3%.

وفي العاصمة أبو ظبي، صعد المؤشر بنحو 0.05% إلى 4586.39 نقطة مدفوعا بصعود أسهم مثل طاقة وبنك الخليج الأول.

 

وصعد سهم اتصالات القيادي بنسبة 0.81% محققا أعلى مستوياته منذ الإدراج، ليواصل السهم أداءه الإيجابي منذ الإعلان عن أرباح قوية في 2014 قرب نهاية الشهر الماضي.

وهبطت بورصة الكويت إلى أدنى مستوياتها في شهرين، ونزل مؤشرها السعري بنحو 0.56% إلى 6502.61 نقطة، مع تراجع أسهم قطاعي العقارات والخدمات المالية.

 

وقادت الأسهم القيادية وتيرة هبوط محدود في السوق السعودي، وهبط المؤشر الرئيسي بنسبة 0.16% إلى 9501.19 نقطة، مع تراجع أسهم مثل الراجحي والتصنيع والإنماء وصافولا.

 

فيما واصلت البورصة المصرية صعودها للجلسة الثانية نحو أعلى مستوياتها منذ منتصف فبرايرالماضي، وزاد المؤشر الرئيسي بنسبة 0.62% إلى 9635.28 نقطة بدعم عمليات شراء قوية للأفراد المحليين.

كما ارتفعت أسواق الأردن وقطر ومسقط بنسب محدودة لم تتجاوز 0.05%.