وثق "مركز الشهاب لحقوق الإنسان" استمرار الإخفاء القسري لـ"عمرو نادي عبده حسين" للعام الرابع منذ اعتقاله في 20 نوفمبر 2017 من أمام مدرسة الشعب ببني سويف بعد أداء تدريب عملي تابع لكلية التربية جامعة بني سويف دون سند من القانون واقتياده لجهة مجهولة.

وأكد المركز الحقوقي رفض وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب الكشف عن مكان احتجازه، رغم أن القبض عليه تم بمعرفة رجال شرطة بزي رسمي ومدني.

وأشار إلى أن "عمرو" تم اعتقاله في وقت سابق وكان وقتها طالبا بالصف الثالث الثانوي ، وتعرض لتعذيب شديد تسبب في كسر فكه،  وطالب وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب بالكشف عن مكانه وسبب الإخفاء ورفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه .

 

ظهور 48 من المختفين 

إلى ذلك ظهر بنيابة أمن الدولة العليا التابعة لسلطة الانقلاب بالقاهرة 48 مواطنا من المختفين قسريا لمدد متفاوتة، وقررت النيابة حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات وهم :

1. أحمد محمد عبد المقصود أحمد

2. أحمد محمود رمضان سيد

3. أنور فهمي عثمان مراد

4. سعيد متولي أحمد

5. عاطف محمود عبده السيد

6. فؤاد عبد الله أحمد علي

7. مجدي محمد حسين أحمد

8. محمد حامد عبد المنعم درويش

9. محمد محمد عزت أحمد

10. محمود عبد الغني حسن يوسف

11. مصطفى محمد سعيد عبد العليم

12. هاني محمود عبد الفتاح سيد

13. أحمد عادل أحمد سعيد

14. حامد حسين يوسف عميرة

15. حسام سعيد أحمد عوني

16. سعيد محمد محمد مهدي

17. سعيد محمود متولي أحمد

18. عبد العليم علي عبد العليم عبد الفتاح

19. عبد الله نور أحمد عفيفي

20. كامل أحمد إبراهيم علي

21. محمد زغلول السيد أحمد

22. محمد صبري أحمد

23. محمد محمود عامر عبد العزيز

24. محمود فهمي محمود حجازي

25. أسامة حسن محمد مليجي

26. إسلام حسن يونس

27. إسلام محمد يسري

28. جابر كمال ملازم مسعود

29. حسين مصطفى محمدين إسماعيل

30. خالد إبراهيم محمود أحمد

31. رمضان عباس إسماعيل حسن

32. سامي محمد إبراهيم

33. الشحات أحمد محمد الطحان

34. محمد سعيد عبد الحميد شاهين

35. مصطفى عرابي أحمد كمال

36. ناصر محمود سند شحاتة

37. إبراهيم عبد الرازق محمد حسانين

38. أحمد محمد بسيوني محمد

39. حازم أحمد محمود خلف

40. خالد عبد العليم محمد أبو زيد

41. سعد رمضان سعد أحمد

42. عبد الرحمن عطية دسوقي سيد

43. عبد الناصر محمد عرابي حسن

44. محمد جاد إبراهيم حسن

45. محمد عيسى محمد طفيقم

46. محمد محيي الدين هديب سعيد

47. محمد مختار السيد حسن

48. هشام محمد مصطفى أحمد

وتعتبر جرائم الإخفاء القسري التي تنتهجها سلطات الانقلاب في مصر انتهاكا لنص المادة 9 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بأنه “لا يجوز اعتقال أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفا”.

  يشار إلى أن هذه الجرائم تعد انتهاكا لنص المادة الـ 54 الواردة بالدستور، والمادة 9 /1 من العهد الدولي للحقوق الخاصة المدنية والسياسية الذي وقعته مصر، والتي تنص على أن “لكل فرد الحق في الحرية وفي الأمان على شخصه، ولا يجوز توقيف أحد أو اعتقاله تعسفا، ولا يجوز حرمان أحد من حريته إلا لأسباب ينص عليها القانون، وطبقا للإجراء المقرر فيه”.

Facebook Comments